الاخبار

مصلحة الضرائب الإسبانية تتحفظ على راتب كارلو أنشيلوتي لتلك الأسباب

كتب: السيد خليفة

عاد المدرب “كارلو أنشيلوتي” إلى إسبانيا بعد استقالة الفرنسي “زين الدين زيدان” وذلك لأجل توليه منصب المدير الفني لفريق ريال مدريد، إلا أن عودته إلى إسبانيا شهدت بعض الأزمات مع الحكومة الإسبانية.

وكان تواجد الإيطالي ضمن قائمة وكالة مصلحة الضرائب الإسبانية للأشخاص المتعثرين في سداد ديونهم، يوم أمس الإثنين.

وأظهرت المصلحة الحكومية الإسبانية أن ديون المدرب الإيطالي بلغت 1.5 مليون يورو، منذ فترة تدريبه للنادي الملكي منذ ستة أعوام.

وقد حدث اليوم الثلاثاء، أن السلطات الإسبانية طالبت ريال مدريد بتعليق راتب كارلو أنشيلوتي، وحجزه لصالح مصلحة الضرائب.

وذلك وفقًا لتقرير في صحيفة “إل موندو”، تلقى ريال مدريد أمر حجز على الأموال المستحقة له من مصلحة الضرائب بعد يوم من إعلان تعثر أنشيلوتي في تسديد ضرائبه خلال الفترة ما بين 2013 و2015.

وتم التأكيد على أن “الميستر” لم يعلن بشكل صحيح عن دخله خلال هذين العامين، وذلك مع وجود قضايا متعلقة بحقوق الصور، وأيضًا تمت دعوته للمثول يوم 23 يوليو أمام محكمة للتحقيق بسبب ذلك في مدريد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى