الاخبارتقارير

تعرف على تاريخ جائزة”جلوب سكور” وأبرز الحاصلين علي ألقابها

كتب: حسن عزام

هي جائزة سنوية يتم منحها المتفوقين في مجال كرة القدم على مستوى العالم، يتم تنظيمها من قبل “EFAA” و”ECA” في مدينة دبي الإماراتية.

تمنح جائزة ” جلوب سكور ” منذ عام”2010″ وهي جائزة تختار الأفضل عالمياً في مجال كرة القدم على مستوى اللاعبين والمدربين وحتى الأندية بالإضافة إلى أفضل وكيل أعمال، لكنها لم تكن بالشكل المتعارف عليه الآن فكل عام يدخل لقب جديد للجائزة، فبدأت ب “ست” الألقاب لتنتهي الموسم الماضي ب “16” لقب.

مع نسخة “2011” حصد نادي أتليتكو مدريد الإسباني لقب أفضل نادي علي مستوي العالم، كما حصد الأرجنتيني “دييجو مارادونا” لقب أفضل لاعب في العالم كما حصد مدرب الريال مدريد في ذاك الوقت” جوزيه مورينيو” لقب أفضل مدرب، كما حصل البرتغالي “خورخي منديز” جائزة أفضل وكيل أعمال .

يعد البرتغالي “كريستيانو رونالدو” أكثر اللاعبين حصولا على لقب أفضل لاعب في العالم من الجائزة إذ حصل عليها “سبع” مرات آخرهم النسخة الجديدة لهذا العام”2020″ بعد الأرجنتيني ” ليونيل ميسي” و الفرنسي ” فرانك ريبيري” و راداميل فالكاو” بمره واحده لكل منهم عام “2015” و “2013” و”2012″ على الترتيب.

كما يعد نادي ريال مدريد الإسباني أكثر الأندية حصولا على الجائزة برصيد” ثلاث” مرات في الأعوام الآتية “2014” و”2016″ و”2017″

يليه برشلونة الإسباني واتليتكو مدريد الإسباني وبارين ميونيخ الألماني برصيد مرتين لكل منهم في الأعوام “2011” و2015″ و “2012” و”2018″ و”2013″و”2020″ على الترتيب.

أما عن افضل مدرب ، فحصد “جوزيه مورينيو” أفضل مدرب في العالم لعام “2012” و”انطونيو كونتي” لعام”2013″ و كارلو انشيلوتي” لعام “2014” و” مارك فيلموتس” لعام”2015″ و”فرناندو سانتوس” لعام “2016” وزين الدين زيدان” لعام “2017” و “ديبة ديشان” لعام “2018” و”يورجن كلوب” لعام “2019” و “بيب جوارديولا” لعام”2020″

بالرغم من كل ذلك لم تكن الجائزة تحظي باهتمام كبير بالكرة المصرية، علي الرغم من حصول الفرعون المصري” محمد صلاح” لقب أفضل لاعب عربي لعام”2016″، لكن أول مره يشارك على الجائزة نادي مصري ، فيكتب النادي الأهلي بذلك تاريخاً يضاف إلى تاريخية المشرق داخل القارة السمراء، حتي وإن لم يظفر بالجائزة ، لكنه استطاع الحصول على جائزة نادي القرن الأفريقي ، بصفتة أكثر نادي حصولا على البطولات الأفريقية في القرن الحالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى